منتديات اشواق وخواطر برعاية الشاعر عمر القاضي

لاقتراحاتكم تجدونا على الفيس بوك facebook ( شبكة الاعلامي عمر القاضي رام الله ) https://www.facebook.com/daristiaonlain2013/

تصويت

تحديد جنسيات زوارنا اهلا وسهلا

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

استعرض النتائج

المواضيع الأخيرة

» شبكة بوابة فلسطين الاعلامية دخول مباشر للصفحات والمجموعات والمنتديات Palestine
الثلاثاء يوليو 04, 2017 9:53 pm من طرف الشاعر عمر القاضي

» مسابقة حكي فلسطيني بحث وتقديم الشاعر عمر القاضي
الأحد أبريل 23, 2017 4:47 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» لانشاء بريد الكتروني جي ميل gmail.com بطريقة سهلة وسريعة
الأربعاء مارس 15, 2017 9:29 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» امين عبد الله صناع الامل ديراستيا سلفيت فلسطين
الأحد مارس 12, 2017 2:19 pm من طرف الشاعر عمر القاضي

» يعقوب شاهين Yacoub Shaheeen الصفحة الرسمية فيس بوك
الأربعاء مارس 01, 2017 11:44 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» اربح الاموال من الانترنت دون امتلاك موقع فقط من خلال المشاركة بالاستطلاعات
الأربعاء مارس 01, 2017 3:58 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» اليوم 21 ديسمبر شهر 12 بداية فصل الشتاء والمربعانية التي تستمر لمدة 40 يوم
الأربعاء ديسمبر 21, 2016 1:21 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» أرشيف المواضيع العامة في منتديات الخليل فلسطين وضواحيها Hebron
الأربعاء ديسمبر 21, 2016 1:20 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» ساغفو قليلا خاطرة كلمات زعل ابو رقطي
الخميس ديسمبر 15, 2016 3:40 pm من طرف الشاعر عمر القاضي

» ارشيف الخواطر والشعر الحديث منتديات الخليل فلسطين
الخميس ديسمبر 15, 2016 3:39 pm من طرف الشاعر عمر القاضي

» هاشتاغ بوابة فلسطين الاعلامية
الأحد يوليو 03, 2016 8:55 pm من طرف شاعر عذب المشاعر

» شبكة بوابة فلسطين الاعلامية تشارك صفحات تسويق استشارات Palestine
الأحد يوليو 03, 2016 8:54 pm من طرف شاعر عذب المشاعر

» اخبار معبر الكرامة وجسر الملك حسين واستراحة اريحا والسفر الى الاردن
الخميس يونيو 30, 2016 6:34 am من طرف عاشق الشعر والخواطر

» شقق تمليك في فلسطين محافظة سلفيت ديراستيا للبيع عظم وتشطيب
الإثنين يونيو 27, 2016 8:58 pm من طرف عاشق الشعر والخواطر

» ارشيف الصفحات التجارية منتديات محافظة الخليل
الإثنين يونيو 27, 2016 8:57 pm من طرف عاشق الشعر والخواطر

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 29 بتاريخ الجمعة نوفمبر 27, 2015 10:15 pm

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    سجل حضورك بقصة على مزاجك

    شاطر

    سجل حضورك بقصة على مزاجك

    مُساهمة من طرف زااااارع العنب في الأحد يونيو 27, 2010 1:04 pm

    السلام عليكم
    كيف الحال
    زوارنا الكرام
    أعضائنا الأكرام
    أناث وذكور
    المنتدى منتداكم

    هلا وغلا مليوووووووووووووووووووووووووووووون


    عدل سابقا من قبل الحلم السعودي في الأربعاء يناير 12, 2011 12:22 am عدل 1 مرات

    رد: سجل حضورك بقصة على مزاجك

    مُساهمة من طرف زااااارع العنب في الأحد يوليو 25, 2010 5:30 am

    ما فيي روحة؟؟؟
    طفلتان تتحدثان عن آمالهما في المستقبل فقالت الكبرى:

    أنا أحب أصير كبيرة مثل أمي عشان ألبس الفساتين وأروح الأفراح.

    فقالت الصغرى:أنا أحب أصير مثل أبوي عشان ما أخليك تطلعين للعرس



    رد: سجل حضورك بقصة على مزاجك

    مُساهمة من طرف زااااارع العنب في الأربعاء يناير 12, 2011 12:22 am

    تناقلت العديد من المواقع والصحف والمنتديات المحلية والخليجية والإقليمية والعالمية الخبر الذي نشرته جريدة (الجزيرة) في صفحتها الأخيرة يوم الأربعاء الماضي، تحت عنوان (فتاة عشرينية تنقذ شقيقتها من بين فكَّيْ ذئب).

    (الجزيرة)، ورغبة في نقل المزيد من التفاصيل لقرائها زارت الموقع الذي تقطنه أسرة هذه الفتاة، والذي يبعد عن عقلة الصقور أكثر من 50 كلم جنوبا، والتقت بوالد الفتاتين العم: صالح المظيبري، والذي كان في قمة سعادته واعتزازه بهذا العمل البطولي الذي قامت به ابنته الكبرى (شلوى)، والذي كان نتيجته إنقاذ طفلته الصغيرة ذات الـ 11 ربيعا من بين فكي (ذئب مفترس مسعور) كاد أن يقضي عليهما مجتمعتين.. لا بل على حد قوله: فقد أنقذت الأسرة بكاملها.

    يسرد رب الأسرة تفاصيل ما حدث تلك الليلة .. قائلا:

    كان ذلك في ليلة السبت الماضي، تقريبا في حوالي الساعة الثالثة فجرا، حيث تعودت أن أنام بالقرب من الخيام لوحدي وفزعت من نومي بسماع صراخ قوي يأتي من الخيمة التي تنام بها عائلتي، وإذا بنداء الأم: (الْحَق علينا الثعلب هجم علينا)، وكانت تصيحُ بأعلى صوتها، معتقدة أن الحيوان المهاجم هو ثعلب وليس ذئب، عندها توقعت أن جميع من في الخيمة من أفراد عائلتي قد أكلهم هذا الحيوان المفترس، وحيث إن الكهرباء معدومة لدينا فقد أسرعت إلى سيارتي واستعنت بأنوارها على رؤية هذا الحيوان، والذي اعتقدت أنه ثعلب كما قالت الأم، لكنني أيقنت عندما رأيته أننا أمام ذئب .. وليس ثعلب، وأن ابنتي التي تبلغ من العمر 22 عاما قد أحكمت القبض عليه وبجوارها والدتها وأحد إخوتها، وكان هذا المشهد على بعد حوالي 15 مترا من الخيمة، وكان الذئب يحاول بكل جهده الهروب والتخلص منها، حيث دارت بينه وبين ابنتي معركة استطاعت في النهاية بفضل من الله إحكام القبض عليه، فسارعتُ لإحضار (سكين) وقمتُ بنحرِه على الفور ليلقى حتفه في الحال. بعدها رحت أتفقد البنتين و بقية أفراد الأسرة حيث وجدت أنه قد أصاب البنت الكبيرة في وجهها بجروح مختلفة، والبنت الصغيرة أصابها في كتفها، غير أن بقية أفراد الأسرة سلموا من أذاه ولله الحمد.

    وعلى إثر ذلك نقلت البنتين مباشرة إلى مستشفى عقلة الصقور، واصطحبتُ معي الذئب لاعتقادي أن تحليله ربما يفيد في العلاج، وهناك تم إجراء الإسعافات اللازمة وتضميد جروح البنتين، وتم إعطاؤهما المصل المخصص لمثل هذه الحالات، وأفادوني في المستشفى أن عليَ الذهاب بالذئب إلى فرع وزارة الزراعة بالفوارة لإجراء التحاليل اللازمة عليه ومعرفة هل هو مسعور أم لا..؟ ووصلت إلى فرع الزراعة بالفوارة والتي تبعد عن عقلة الصقور حوالي 100 كلم وهناك أخذ الأطباء البيطريون رأس الذئب، وبعدها أكدوا لي بأن الذئب فعلا كان .. مسعورا.

    الأسرة تقطن في الموقع

    منذ 20 عاما..

    ويقول الأب: إن أسرته تقطن في هذا المكان منذ أكثر من 20 عاما، مشيرا إلى وقوع مناوشات خلال هذه الفترة، مع الذئاب، حيث كانت تهاجمهم بين فترة وأخرى، وتأخذ فريستها من قطيع الغنم البسيط الذي لايتجاوز عدده الخمسين رأسا، ثم تعاود الكرة على فترات زمنية متباعدة جدا، لكنه أكد أنه لم يحدث من قبل أن هاجمت أحدا من أفراد أسرته.

    وحول مدى انتشار الذئاب في هذا الموقع أجاب: يقال إن هذه الجبال المحيطة بنا توجد بها ذئاب لكننا لانشاهدها، ولم نشاهدها بالعين المجردة منذ فترة طويلة، لكننا نعرف أثرها عند مهاجمتها لقطيع الغنم.

    وأضاف: إن أسرته تتكون منه ومن الأم وخمسة من الأبناء الذكور واثنتين من الإناث، كما أنه يسكن معهم ثلاثة أطفال آخرون هم: أبناء ابنه الأكبر، أصغرهم عمره سنتين تقريبا، وكان قريبا جدا من عمته (شلوى) التي كانت تقوم برعايته لعدم تواجد والدتهم معهم، وكان هؤلاء الأطفال الصغار نائمون داخل الخيمة مع عمتهم وجدتهم أثناء هجوم الذئب عليهم، ولولا لطف الله لكان هؤلاء الصغار فريسة سهلة للذئب المهاجم ..

    الحالة الاقتصادية

    والتعليمية للأسرة

    تعيش هذه الأسرة المتواضعة على بعد 55 كلم في الجنوب الشرقي من عقلة الصقور بمنطقة القصيم في خيمتين وبيت شعر صغير متهالك، ويمتهنون رعي الأغنام، وعدد أغنامهم لايتجاوز 50 رأسا، وعدد الإبل لايتجاوز 20 ناقة، والدخل الوحيد للأسرة هو ماتتقاضاه من معاش الضمان الاجتماعي 2800 ريال شهريا، والأثاث كما شاهدناه على الطبيعة في هذه الخيام متهالك وبسيط جدا، وفي نظرنا أن الأسرة بحاجة ماسة إلى المساعدة.

    وهناك ثلاثة من الأبناء يدرسون اثنان في المرحلة الثانوية، والآخر في المرحلة الابتدائية، أما البنات فلم يكتب لهن مواصلة التعليم فجميعهن أميّات لايعرفن القراءة والكتابة.

    استقرار في الحالة الصحية

    تعتبر الحالة الصحية للفتاتين حتى إعداد هذا التقرير مستقرة، وهما تراجعان وباستمرار مستشفى عقلة الصقور للحصول على المصل اللازم الذي يجب أن يكون في مواعيد محددة وفي أيام معينة، وحالتهما النفسية جيدة جدا، ويقول والدهن: إنه تلقى نصائح طبية بضرورة الاستمرار في تلقي العلاج وفق ماهو مخطط له.

    ***

    تناقل الخبر بعد نشره عبر «الجزيرة»

    حقق خبر الجزيرة حول بطولة شلوى اهتماما واسعا من قبل وسائل الإعلام عند نشر هذا الخبر، إذ نقلته أكثر من 9 صحف عالمية، وأكثر من 6500 من المواقع والمنتديات المحلية والخليجية والإقليمية، ولقي الخبر انتشارا وصدى واسعا، وكان حديث المجالس على الصعيد الداخلي، فقد أثار هذا العمل البطولي للفتاة (شلوى) إعجاب الجميع.

    وتلقت (الجزيرة) اتصالات عديدة للسؤال عن موقع العائلة والحالة الصحية للفتاتين، مع الإشادة بالفعل البطولي للفتاة، وكانت نسبة التعليقات عالية على الخبر في بعض المواقع، من بينها موقع (الجزيرة)، ومواقع يصعب حصرها.



    مشاهدات

    الأب فخور جدا بابنته (شلوى) وكذلك الإخوة الذكور أشادوا بما قامت به أختهم.

    بعد الحادث .. وعلى عكس ما كان متوقعا، فما تزال الأسرة تسكن في نفس مكان إقامتها، إذ لم تتنتقل إلى موقع آخر ربما يكون أكثر أمنا من هجوم الذئاب، ولم تتغير طريقة معيشتهم أو نومهم، بل إن كل شيء كما هو من قبل مهاجمة الذئب لهم.

    قبل هجوم الذئب بحوالي أربع ليال .. يعتقد أن نفس الذئب كان قد هاجم قطيع الأغنام وحصل على فريسة منها،

    و يبدو أنه عاد مرة أخرى ليلقى حتفه بين يدي (شلوى) التي أحكمت القبض عليه لحين وصل أبوها ونحره بالسكين.

    كثير من المنتديات الخاصة بالفتيات نقلت الخبر مفتخرات بهذا العمل البطولي للفتاة.

    من المتوقع أن يتم تكريم الفتاة كما تعودنا في مثل هذه المواقف البطولية.





    وهذا ماقيل في البطله شلوى من ابيات على ماقامت به من بطوله تشكر عليها:





    شلوى خذت من طيب اهلها بطوله
    قضت على ذئب الذيابـه بيدهـا
    جاء معتدي والحظ ماهوب حولـه
    ياقشر حظـه يوم(شلوى)عمدهـا
    مظيبريه بنـت طيـب ورجولـه
    الطيب خـال البنـت وإلاَّ ولدهـا







    الشاعر عبيدالله دعيع الرشيدي








    شلوى خذت من عالي الطيب نوماس
    نشر خبرهـا بالصحـف والأذاعـه
    بنت الرشيدي فعلها يرفـع الـراس
    يشوش راس الي براسـه شجاعـه
    عداء عليها ذئب مع هجعت النـاس
    بأوسط ظلام الليل وقـت انقطاعـه
    تناطحت ويـاه وكشـر بالأظـراس
    وقظت على سبع الضواري بساعـه



    الشاعر عبيد دعيع القلادي الرشيدي

    رد: سجل حضورك بقصة على مزاجك

    مُساهمة من طرف زااااارع العنب في السبت فبراير 05, 2011 3:34 am

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    كيف تكتب قصه قصيره ..؟

    --------------------------------------------------------------------------------

    الموضوع التالي عبارة عن تلخيص لأفكار هامة في موضوع كتابة القصة القصيرة .... وهو موضوع مكون من عدة فقرات تتعلق كلها بأدوات كتابة القصة .. وصلني من استاذ في القصه كمشاركه منه لهذا المنتدى ورغبه منه في توضيح بعض النقاط التي ربما جهلها بعضنا وانا اول الجاهلين بها
    اشكرك حقا يااستاذي على هذا النقل وادعو الله ان يجزيك خيرا ويجزي كاتبة الموضوع خير "جزاك الله خير اختنا وجدان "
    الى الموضوع ..

    لنبدأ أولا بتعريف القصة القصيرة : ماهي القصة القصيرة
    تعرفها الكاتبة الأمريكيّة الشهيرة ( كاترين آن بوتر ) بأنها تلك التي تقدم فكرة في المقام الأول ...ثمَّ وجهة نظر..... ومعلومة ما عن الطبيعة البشرية بحس عميق ..... وبأسلوب أدبي مكثف ..

    طبعا أهم مايحددها ( أي القصة القصيرة ) هي القصة نفسها ......وهذه القصة تكون عادة مختبئة داخل عقل الكاتب في مكان ما من الذاكرة .... وهو يخرجها من مكانها ليصوغها ويقدمها للقراء على شكل قصة مثيرة للإهتمام ...وليست مجرد حدث عادي ... ....
    ما من شيء يحدث في حياة الإنسان إلا ويصلح أن يكون قصة ....هذا ماقاله سومرست موم ذات مرة .....
    إذن فالمادة القصصية تكمن بداخل الكاتب وهي تمثل بعضا من تجاربه الخاصة وعلاقاته بالناس وبالأشياء.....وملاحظاته العديدة التي يخزِّنها في نفسه لوقت الحاجة .... فقط هي تحتاج إلى الموهبة التي تجعل منها عملا فنيا له قيمته ....

    لنتغاضى عن فكرة البعض في أن القصة القصيرة هي أصعب من كتابة الرواية بسب ضيق المساحة المعطاة للكاتب ...ومطالبتنا له بأن يضغط أفكاره ومشاعره ...ويرسم شخصياته ... ويقول كل مايريد قوله بأقل عدد من الكلمات ...

    ولنناقش مسائل أخرى مهمة لنا...
    بطبيعة الحال لن نتحدث هنا عن عدد الكلمات التي على الكاتب استخدامها ...ولاكيف سيستخدمها ....
    ولن نرسم خطوطا يسير عليها كل من يريد كتابة قصة قصيرة مؤثرة......
    ولن نضع مقادير ومكونات لمايجب أن تكون عليه القصة القصيرة .. ....
    سنقول فقط أن على من يريد أن يكتب قصة أن لايكتب إلا عن مايشعر أنه قادرٌ على التعبير عنه بيسر ..و يجيد الكتابة فيه بتمكن ... ويحسُّ أنَّه بصفة خاصة مفتون به بشكل كبير ....

    كلمة افتتان هنا مهمَّة ... فهي بعينها الكلمة التي استخدمها عالم النفس الشهير كارل يونج حين قال : ( إن الإفتتان هو المفتاح ... فحين تجد نفسك مفتونا تماما بشيء ما ، فباستطاعتك إذا كنت مسيطرا على المباديء الأساسية أن تستخدمه في توسيع موهبتك وتجويد ابداعك ). ..
    ولكن انتبهوا هذا الإفتتان لايجب أن يتركَّز على ماهو عادي وواضح ولايحتاج إلى شرح ...بل يجب أن يتركَّز على ماهو غريب ومثير للإهتمام ....
    وعلى الكاتب بصورة خاصة ملاحظة أن عليه مهمة توصيل هذا الإفتتان المثير إلى المتلقِّي الذي سيقرأ القصة... ليجعله يشعر بنفس شعوره حين كتبها . ...

    هذا يعني الإستغراق التام في العمل القصصي ...الإندماج فيه ...التمتع بكل تفاصيله .....
    وهذا هو بالضبط ماعناه الرسام (روبرت هنري ) حين أبدى ملاحظته تلك حول الإرتباط بين الفنان وعمله ....فهو ينصح تلاميذه بقوله ( أنه لكي يكون الفنان ممتعا للآخرين لابد أن يكون في البداية ممتعاً لنفسه ، وأن يكون قادرا على الشعور المكثَّف ، والتأمل العميق ) ....

    هذه هي أهم النقاط التي يجب على الكاتب الإرتكاز عليها من أجل كتابة قصة مميزة ومثيرة للإهتمام ....وجديرة بمسمى قصة قصيرة ... البداية ..والحبكة.. والنهاية... والشخصيَّة ... والأسلوب القصصي المكثف الذي يعتمد على الجمل القصيرة واختيار الكلمات المناسبة التي تؤدي المعنى دون تطويل.......

    وطبعا الزمن القصصي ....فهو الأهم لدينا .. ..
    وهذا يعني أن يكون هناك زمن محدد للحدث أوالموقف ...دقائق...ساعات ...يوم مثلا ...أو ليلة كاملة ....تستطيع أن تجعلها يوماوليلة إن شئت ..لكن ..لاداعي لتمطيط الزمن حتى لاتتحول القصة إلى شيء آخر
    منقـووول







    0 [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    0 [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    0 [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    0 [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    0 [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    0 [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    0 [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    avatar
    شاعر الاحساس والذوق

    المساهمات : 88
    تاريخ التسجيل : 28/12/2010

    رد: سجل حضورك بقصة على مزاجك

    مُساهمة من طرف شاعر الاحساس والذوق في السبت يناير 26, 2013 10:20 am

    قصّة رائعة ♥ "

    ذهب طفل الى محل ليستعمل الهاتف !!
    وقف الفتى فوق الصندوق ليصل إلى أزرار الهاتف وبدأ باتصال هاتفي !
    انتبه صاحب المحل للموقف وبدأ بالاستماع إلى المحادثة التي
    يجريها الفتى
    قال الفتى: سيدتي : أيمكنني العمل لديك في تهذيب عشب حديقتك ؟

    أجابت السيدة : لدي من يقوم بهذا العمل

    قال الفتى : سأقوم بالعمل بنصف الأجرة التي يأخذها هذا الشخص

    أجابت السيدة بأنها راضية جداً بعمل ذلك الشخص ولا تريد استبداله ..

    أصبح الفتى أكثر إلحاحا وقال : سأنظف أيضا ممر المشاة والرصيف أمام منزلك وستكون حديقتك أجمل حديقة في مدينة "بالم بيتش فلوريدا"

    ومرة أخرى أجابته السيدة بالنفي ، تبسم الفتى وأقفل الهاتف !

    تقدم صاحب المحل الذي كان يستمع إلى المحادثة إلى الفتى
    وقال له : لقد أعجبتني همتك العالية وأحترم هذه المعنويات الإيجابية فيك

    وأعرض عليك فرصة للعمل لدي في المحل

    أجاب الفتى الصغير : لا ، وشكرا لعرضك إنّني فقط كنت أتأكد من أدائي للعمل الذي أقوم به حالياً

    فإنني أعمل لدى هذه السيدة التي كنت أتحدث إليها ♥~

    رد: سجل حضورك بقصة على مزاجك

    مُساهمة من طرف زااااارع العنب في السبت يونيو 14, 2014 1:11 am


    احد المدرسين الاردنيين توجه الى فرنسا في زياره خاصه وهناك مرض وادخل احدى المستشفيات للعلاج وصادف وجود مريض فرنسي في نفس الغرفه حيث ساله الفرنسي الا تخاف الموت قال المدرس كلا استغرب الفرنسي وساله لماذا فاجاب ساذهب الى الجنه ضحك الفرنسي وقال وهل تؤمن بالغيب قال نعم ان الله ربي وهذا وعد ربي قال الفرنسي وهل رايت ربك وكيف تؤمن بما لا ترى ؟ قال المدرس في المستشفى الذي نتواجد فيه ثلاثه امور لم نراها ولكن نؤمن بها اندهش الفرنسي وساله ماهي ؟ قال انت مريض ومصاب بفايروس هل رايت الفايروس قال لا قال لكنك تؤمن انك مصاب بفايروس مع انك لم تراه واسلاك الكهرباء التي تراها هل رايت الكهرباء فيها قال لا قال لكنك تؤمن ان الكهرباء تسير فيها ثم ان المستشفى كثير من السيارات تراها متوقفه فيه ومن حوله وهل تستطيع انكار صانع السياره فانت تعترف بالصانع مع انك لم تراه قال اشهد ان لا اله الا الله وان محمدا عبده ورسوله للاسف زرت سوريا مره ومصر مره اخرى ولم يخبروني بذلك بل اخذوني للاثار والحجاره . اعرف ربك وتوكل عليه والبشر لن يضروك او ينفعوك الا ما كتبه الله لك

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يونيو 25, 2018 5:32 am